مما لا شك فيه أن دينامية نقد الشعر المعاصر في المغرب وفي العالم العربي قد شهدت، خلال العقدين الأخيرين، تطورا ملحوظا، إن في تنويع أدواتها الإجرائية، أو في اعتماد مناهج قرائية جديدة، بالشكل الذي يدعم طموح عدد من النقاد المغاربة والعرب، في إنتاج نص نقدي مغاير، مجتهد ومغامر. ولاشك كذلك في أن مثل هذا الطموح لا يعدم صعوبات ومخاطر، إن في مواكبة مستجدات الشعرية العربية، أو في ربط منجز هذه الشعرية بما ينتجه الآخر غير العربي والاستفادة منه، بما يغني مدونتنا النقدية المعاصرة. والأكيد أن تخصيص ندوة كبرى لموضوع كهذا، سيكون مناسبة لشعرائنا ولنقادنا الجدد من أجل تطارح الآراء الكفيلة بالإجابة عن بعض إشكالات وأسئلة نقدنا العربي المعاصر.

بمشاركة : صبحي حديدي (سوريا)، بنعيسى بوحمالة، محمد بودويك.

تسيير : يوسف ناوري.

تابعونا على الفيسبوك
قناة اليوتوب