Get Adobe Flash player

تكاد المسافة الفاصلة بين الأدب والصحافة أن تتحول إلى مجرد فكرة متخيلة تصل بين هاتين الممارستين الرفيعتين. وربما، واستحضارا لفكرة النوع، يذهب البعض إلى الحديث عن خيط رفيع خفي يصل بينهما، بسبب عدد من المشتركات التي يتقاطعان فيها، مادام كل منهما ينهل من ذات النبع؛

من الواقع المعيش واللغة الحية الطرية الطازجة، التي تستهدف إغراء القارئ أو إقناعه بفكرة ما. ولنا أن نستحضر هنا عددا من الكتاب الذين بدؤوا صحافيين وانتهوا روائيين كبارا. مثل غارسيا ماركيز من كولومبيا، أو نجيب محفوظ من مصر، أو عبد الكريم غلاب من المغرب. ولا يعدم الواقع الأدبي المغربي الراهن نماذجه المُجيدة التي اختطت لنفسها نفس المنحى. هذا اللقاء يستضيف إعلاميين يزاوجون بين الأدب والصحافة، فلننصت إلى أصواتهم وهم يكشفون لزوار المعرض عن تجاربهم الخاصة.
- بمشاركة: فاطمة البارودي، عبد الحميد جماهري، حميد زيد، علي أزحاف.
تسيير : عائشة بلحاج

.

تابعونا على الفيسبوك
قناة اليوتوب